Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: تكريم اساتذة متقاعدين في النبطية برعاية النائب ياسين جابر :::

أضيف بتاريخ: 18-03-2018

شبكة اخبار النبطية
كرم مركز كامل يوسف جابر الثقافي الاجتماعي في النبطية والمنطقة التربوية في المحافظة، لمناسبة عيد المعلم، الاساتذة المتقاعدين في النبطية للعام 2017، برعاية عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب ياسين جابر وحضوره الى ممثل النائب هاني قبيسي حسين وهبي مغربل، رئيس المنطقة التربوية في محافظة النبطية أكرم أبو شقرا، المسؤول التنظيمي لحركة "أمل" في اقليم الجنوب باسم لمع، المسؤول التربوي محمد توبي، رئيس فرع مخابرات الجيش في النبطية العقيد علي اسماعيل، ممثل الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية وسيم رمال، مدير ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية عباس شميساني وعدد كبير من مديري المدارس الرسمية والمعلمين المكرمين والمتقاعدين ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات.
افتتاحا النشيد الوطني وترحيب من الشاعر حسين شعيب وكلمة لابو شقرا أكد فيها انه "بالتربية نبني جيلا معدا لمستقبل زاهر، ونؤسس لوطن يليق بشعبه كجنة الله على الارض، نبني مراكب الخلاص التي تمخر بحر الظلامة والجهل، نبني الانسان المواطن الصالح المسؤول المؤهل أخلاقيا وعلميا".
وشكر للنائب جابر "استضافته هذا الحفل ولرعايته الكريمة لهذا اللقاء التربوي بتكريم المعلمين المتقاعدين، فله اياد بيضاء ومساهمات سخية بدعم المدارس الرسمية في النبطية".

جابر
وتحدث النائب جابر فاستهل كلمته بتوجيه التحية الى الجيش اللبناني والى رئيس فرع مخابرات الجيش في النبطية العقيد علي اسماعيل "حامي أمننا في هذه المنطقة"، وقال: "ان المعلمين المكرمين نذروا العمر يخدمون التربية ويبنون الاجيال، اليوم في عيدهم وجدنا انه من الضروري ان نكرمهم والشكر للمنطقة التربوية وكل العاملين فيها على هذه المبادرة وعلى تشريفي لرعايتها، التربية مهمة ودور المعلم مهم في بناء المجتمع وبناء المستقبل، وعندما نهتم بالاجيال الطالعة انما نهتم بالمستقبل، وهم الوطن القادم، واذا اردنا ان نبني وطنا علينا ان نبني الاجيال التي تقوم بخدمة وبناء هذا الوطن، سنغافور بلد صغير وجزيرة كان وضعها أسوأ بكثير من وضعنا واوضاع البلاد المحيطة بنا، جاء رجل حكيم لحكم سنغافور فأول ما قام به انه أتى بمندوبين يمثلون الاساتذة قال لهم "أنا علي بناء الدولة، وانتم عليكم بناء الاجيال الطالعة"، فقامت هذه الشراكة بتغيير واقع هذا البلد، وأصبحت اليوم سنغافور أحد أهم الدول في العالم باقتصاد ناجح، والنظام والترتيب وكله بفضل السهر على إعداد الاجيال الطالعة".
وكانت رقصات فولكلورية لتلامذة ثانويتي الصباح الرسمية وحاصبيا الرسمية تولى بعدها النائب جابر ومغربل وابو شقرا وتوبي تقديم الدروع للمعلمين المكرمين وهم : نزار محمود الحاف ، رفيقة توفيق شميساني، لطيفة سعد الدين اللقيس، علي عبد الحليم شعيب، رهيفة قاسم شوكيني، أحمد شريف طالب، جعفر علي فرحات، عادل عبدالله صايغ، فاطمة شريف نورالدين، محمد حسن عجرم، شفيقة أحمد مشيمش، علي أحمد بيطار، محمد سعيد فران، عبدالله احمد خازم، جهينا عبدالرؤوف غندور، سمير سلامة كريكر، لطفي أحمد فؤاد سبيتي، سعاد خليل السباعي، محمود خليل أيوب، هدى علي غندور، طلال محمد بشر، فاطمة حامد رضا، محمود نعيم ظاهر، عزوا منيف جفال، علية محسن منصور، علي محمد ياسين، احمد علي بدران، ابراهيم ناصيف بشارة، قاسم محمد طرابلسي، قاسم محمد شعيتاني، محمد سميح العز، محمد قاسم فحص، محمد وهيب عبد الحليم شعيب، خليل محمد اسماعيل.
























































































 




New Page 1