Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: رجل الاعمال جابر جابر يُكرم مرشحي لائحة "وحدة بيروت" امين شري ومحمد خواجة في النبطية :::

أضيف بتاريخ: 15-04-2018

شبكة اخبار النبطية
أقام رجل الاعمال الأستاذ جابر جابر إحتفال تكريمي في مطعم توتانغو الشقيف -النبطية في النبطية للمرشحين على لائحة “وحدة بيروت” في دائرة بيروت الثانية، أمين محمد شري و محمد مصطفى خواجة.
وحضر الاحتفال ممثل النائب هاني قبيسي الدكتور محمد قانصو، المسؤول التنظيمي لحركة امل في الجنوب باسم لمع، قاضي التحقيق الأول في محكمة النبطية القاضي محمد بري، عضو هيئة إدارة قطاع البترول الدكتور ناصر حطيط، مسؤول حركة حماة الديار في الجنوب خليل رمال، وشخصيات وفاعليات .شبكة اخبار النبطية
بعد كلمة ترحيب وتعريف من رئيس نادي الأهلي في النبطية محمد بيطار، تحدث المرشح خواجة شاكرا للسيد السيد جابر جابر على هذه الدعوة الكريمة وقال" لاول مرة يخوض اللبنانييون المغركة الانتخابية وعلى اساس النسبية، والقانون النسبي، كنا نطمح إلى نسبية مختلفة، نسبية على اساس الدائرة الوطنية الكبرى التي نادى بها الامام الصدر، والى النسبية التي قاتل من أجلها دولة الرئيس نبيه بري وكتلتي التنمية والتجرير والوفاء للمقاومة، النسبية التي أردناها على مستوى لبنان ككل لندخل عالم الإصلاح، الذي بات مطلبا أساسيا لدى كل اللبنانيين، ولكن للأسف الأمر ليس بيدنا وحدنا،
وقال : فيما يخص بيروت فالوضع مختلف عن المرات السابقة، نحن نخوض معركة صعبة ومركبة، في المرات الماضية في بيروت كنا اما على تحالف مع القوى الأساسية في المنطقة، منها تيار المستقبل وإما على تسوية ،هذه المرة نحن في لائحة وحدة بيروت الامر مختلف، ونحن نتشارك نحن والحليف الإستراتيجي حزب الله، وليس فقط في الموضوع الإنتخابي، ويشرفنا ان نخوض المعركة مع حلفاء يشبهونا ونتشارك نحن واياهم في الرؤية والثوابت الوطنية، وهذا امر يميز حركة أمل وحزب الله من القوى الوطني الأخرى.
وقال: المعركة صعبة ومعقدة لأن هناك تحشيد إنتخابي كبير ولأول مرة في بيروت هناك 9 لوائح، إذا وصلنا إلى 37 ألف صوت سيعبر 4 مرشحين من لائحتنا، سنخوض معركة إثبات حضورنا وإظهار حيثياتنا، نحن لا نريد إكتساح المدينة ولا السيطرة على قرارها ولكن لا نسمح لأحد بأن يهمشنا وان يتعامل معنا كأننا لاجئين في هذه المدينة ونحن جزء أساسي من تركيبتها، وقد سمعنا خطابات إن عبرت عن شيء، عبرت عن نزعة زاروبية إذا صح التعبير، واقول لكم ان لقاؤنا اليوم لن يكون لقاءنا الأخير بل إذا وصلنا إلى البرلمان سنقوم بالإتصال بالجميع وسنحتفل سويا بالفوز.
بدوره المرشح شري شكر الصديق جابر جابر على هذا اللقاء المميز، وقال: أريد أن تعذرونا لأن لا نستطيع التواصل مع الجميع فردا فردا، بالنسبة إلينا كفريق سياسي بالتحديد، القانون النسبي يعطي الفرصة الجدية والأساسية لكل حلفاءنا الموجودين إبتداء من صيدا للبقاع الغربي لجبل لبنان للشمال وأحد ميزات هذا القانون هو عزوف فؤاد السنيورة عن الترشح وميزات هذا القانون أن لا يصادر أحد مقعد شيعي في زحلة كعقاب صقر ولا يستطيع أن يصادر احد مقعد شيعي في البقاع الغربي، نحن موجودين أمام لائحتين كل واحدة تنفق المال من جهة، لكن نحن أهل الشرف والكرامة صوتنا لا يباع، ومن أطلق الطلقات الأولى في 86 هم شبابنا، هوية بيروت هي المقاومة وليست مشيخة ولا إمارة أو مملكة ، وما زال هناك الكثير من الشرفاء في بيروت ولن يستطيعوا أن يغيروا هوية بيروت من العروبة إلى التبعية، نحن شركاء حقيقين في بيروت على الصعيد الإقتصادي والنسيج الإجتماعي والديموغرافي، وأعيد وأختم القول ان الوفاء للشهيد وللأسير والعرض والأرض وهذا الوفاء والأمل لا يصبح إلى بصوتكم في 6 أيار.
شبكة اخبار النبطية







































































































 




New Page 1