Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: جومانة يوسف حسن عوالي...صبية العشرين التي أغمضت عينيها مستسلمة لغدرات المرض اللعين :::

أضيف بتاريخ: 14-05-2018

خبث المرض ووجعه الملعون، مسلولٌ كحد السيف، لا يفرّق بين شابٍ وطفلٍ وعجوز... صبية عشرينية لم يرأف لصباها المرض فنال منها وقطف زهرتها...
جومانة يوسف حسن، إبنة بلدة تولين الجنوبية والتي تقطن في بلدة بافليه، خطفها الموت سريعاً بعد صراع مرير مع المرض...
جومانة كانت قد أصابتها لعنة سرطان الدّم وتدهور وضعها منذ أيام وكانت هناك مناشدات عدّة عبر مواقع التواصل الإجتماعي من أجل التبرع بالدم لها.
لكن الوجع تغلّب على عود شبابها فأغمضت عينيها مستسلمة لغدرات المرض اللعين...رحلت جومانة وتركت في ذاكرة أحبتها صوراً ملأى بدموع الشوق والحسرة ...
 




New Page 1