Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: السيد حسن نصرالله يكشف الرواية الكاملة لهجوم الطائرة المسيرة الانتحارية :::

أضيف بتاريخ: 25-08-2019

علّق الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله على ما حصل ليلة أمس بعد سقوط طائرتين مسيّرتين إسرائيليتين في منطقة معوّض بالضاخية الجنوبية، مؤكداً أن ما حدث "خطير جداً والموقف يجب أن يكون على مستوى الحدث".
وشرح السيد نصرالله خلال كلمته في مهرجان التحرير الثاني "سياج الوطن" في بلدة العين البقاعية أن "الطائرة المسيرة التي دخلت سماء الضاحية فجراً هي طائرة عسكرية، وكانت الطائرة الأولى هي طائرة استطلاع وحلقت على ارتفاع منخفض لإعطاء صورة دقيقة للهدف".
ونفى السيد نصرالله قيام حزب الله بإسقاط الطائرة "ولكن بعض الشبان رشقوها بالحجارة قبل أن تقع"، لافتاً الى أن "ما حصل ليلة أمس هو هجوم بطائرة مسيرة انتحارية على هدف في الضاحية الجنوبية لبيروت".
وكشف ان "الطائرة المسيرة التي باتت لدينا ليست كالطائرات المسيرة الموجودة في الأسواق"، معتبراً أن "ما جرى يشكل خرقاً فاضحاً وكبيراً للمعادلات التي أرسيت بعد عدوان تموز".
ورأى السيد نصرالله أن "السكوت عن هذا الخرق سيؤسس لمسار خطير ضد لبنان وكل فترة ستكون هناك طائرات مسيرة مماثلة".
وأوضح السيد نصرالله أن "الطائرات المسيرة تقصف مراكز للحشد الشعبي في العراق ونتنياهو يباهي بذلك"، لافتاً أننا "في لبنان لا نسمح بمسار من هذا النوع وسنفعل كل شيء لمنع حصول هكذا مسار".
وعن الردّ اللبناني عن ما جرى أمس قال: " هذا أمر جيد ولكن هذه الخطوات لا تمنع المسار".
وقال: "انتهى الزمن الذي تقصف فيه إسرائيل لبنان وتبقى هي في أمان".  




New Page 1