Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: ازمة النفايات في النبطية تتدحرج: اقفال وسط السوق التجاري احتجاجا .. :::

أضيف بتاريخ: 09-10-2019

شبكة اخبار النبطية
تداعت مجموعة من الناشطين والمواطنين الى وقفة احتجاجية في وسط السوق التجاري في مدينة النبطية احتجاجا على تكدس النفايات في الشوارع والحاويات وتمنع الشركة المعنية عن جمعها، الامر الذي يسبب ازمة صحية وبيئية نتيجة الروائح الكريهة المنبعثة.
وعمد المحتجون الى افتراش الطريق والجلوس وسطها ، الامر الذي ادى الى قطع الطريق والتسبب بازدحام له، وندد المحتجون بما وصلت اليه الامور " من تهاون واستهتار من قبل المعنيين، فيما المخاطر تتهدد صحة الجميع".
التحرك اليوم بقرار شعبي ، ولا علاقة لاي تنظيم ولا لاي جهة سياسية او جمعيات مدنية ، بل هو تحرك شعبي من اهاللي النبطية لرفع الظلم عنها، فالنفايات " اكلتنا" ، والامراض " اكلتنا"، تم قطع الكهرباء والماء عنا، وحتى كل مقومات الحياة ، وبعد ذلك يأتون ويقولون اننا نعيش براحة، اين هي الراحة ، اليس اقله ان تكون لدينا ادنى مقومات الصمود، واقلها رفع النفايات وهم لا يقومون بذلك وهذا ضرر بيئي خطير على الانسان وحتى على المؤسسات التجارية والمطاعم ، فالنفايات تتكدس امامها وتقفلها.
بدوره الناشط الاجتماعي الدكتور نظام ابراهيم التحرك جيد وان كان خجول نوعا ما، لربما الناس خائفة، الوضع لايطاق، والروائح وحدها تسبب مشكلة وامراض سرطانية، ورغم ذلك اقول ان الناس خائفة ولا تتكلم، اعتقد ان لا اميركا ولا الصهيونية العالمية خلف هذه الازمة ، ازمة تكدس النفايات وعدم جمعها ورفعها من الاحياء والشوارع، بل السبب محلي ، بين قوى واناس مستفيدون وهذه الحقيقة كاملة، والناس تعرف ذلك وتخاف ان تتكلم، ولكن صدقا اقول " طفح الكيل".



 




New Page 1