Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: السرطان يسدل الستار على حياة أصغر عنصر في قوى الأمن ... مهدي أحتضنه تراب النبطية الى الابد :::

أضيف بتاريخ: 13-12-2019

شبكة أخبار النبطية
بعد معركتين ربحهما الطفل مهدي يوسف كوكب بوجه السرطان، إستطاع الأخير التغلب عليه وربح الحرب.
إذ استفاقت مدينة النبطية صباح اليوم الجمعة على فاجعة وفاة الطفل مهدي يوسف كوكب بعد صراع مع "السرطان"، الذي أسدل الستار على حياة "أصغر عنصر في قوى الأمن الداخلي".شبكة أخبار النبطية
كان حلم مهدي ان يصبح ضابطا في قوى الامن الداخلي، تحقق حلمه الطفولي" بتنظيم زيارة له " الى مجمع قوى الامن الداخلي في النبطية منذ اشهر ، واستقبله قائد السرية العقيد توفيق نصرالله في حفل شبه رسمي ، ادى مهدي التحية للعلم اللبناني الذي رفع على مدخل المجمع، وقدمت له ثلة من العسكريين التحية وجال في غرفة العمليات ، وركب الدراجة النارية لاحد عناصر مفرزة السير..شبكة أخبار النبطية
كان يودع احلامه، وحياته القصيرة، استقبل في العديد من البرامج التلفزيونية، كانت ضحكته وحدها تقاوم السرطان الذي كان يفتك بجسده الطري، لم يستطع الكبار ان يقاوموا هذا الخبيث فكيف بحال" مهدي ابن الاعوام الــ5 ان يقاوم .. فرحل تاركا دمعة وغصة في قلوب الكثير ممن عرفوه وشاهدوه على شاشات التلفزة ، وودعته اليوم النبطية ، فبكته عيون السماء في طقس ماطر ، كما دموع وحرقة الاهل والاحبة الذين فارقهم باكرا
ونعى الاعلامي جو معلوف في تغريدة على حسابه عبر "تويتر" الطفل مهدي، ونشر فيديو للحلقة التي استقبل خلالها الطفل البطل "مهدي" ضمن برنامج هوا الحرية على قناة الـ LBCI".شبكة أخبار النبطية
وكتب معلوف: "الى الحبيب البطل "مهدي" ، انت خضت ٣ حروب بوج السرطان!، ربحت ٢ وخسرت التالتة".
شبكة اخبار النبطية










 




New Page 1