Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: إستشهادُ العسكريين الأربعة... الرواية الكاملة! :::

أضيف بتاريخ: 14-09-2020

أوقفت مديرية المخابرات في الجيش اللبناني سابقاً عبد الرحمن الرز وزوجته وذلك على خلفية الاشتباه بعلاقتهما بالخلية التي ارتكبت الجريمة الثلاثية في كفتون - الكورة والتي ذهب ضحيتها عناصر الشرطة البلدية علاء فارس وجورج سركيس وفادي سركيس.

وعَلِمَ أن دوريةً من مخابرات الجيش اقتادت الرز وزوجته مساء الأحد لتفتيش الشقة التي يقطنونها في مخيم البداوي وهم يعتقدون أنها خالية كون الزوج والزوجة قيد التوقيف.


واصطحبت دورية المخابرات الزوج الى الشقة وبقيت الزوجة في مدخل المبنى وبعد فتح باب الشقة فوجئ العناصر بالمطلوب خالد التلاوي مُتواجداً بداخلها بالاضافة الى أحمد أنس وشخص آخر والذين بادروا فور رؤيتهم لعناصر الدورية الى اطلاق النار ورمي قنابل يدوية ما ادى الى استشهاد ثلاثة عناصر على الفور وجرح رابع استشهد اليوم, وهم "المعاون نهاد مصطفى، الرقيب لؤي ملحم، العريف شربل جبيلي والعريف أنطوني تقلا".
وبعد التعرض للدورية تمكّن الموقوف الرز من الفرار مع المطلوبين التلاوي وأنس حيث صادفوا حاجزاً للجيش في محلّة رشعين – طريق بنحي، الذي قام باعتراض طريقهم ما أدى الى تعطل المركبة التي كانوا يستقلونها نتيجة ثقوب في الاطارات فتركوها وفروا في الأحراج المجاورة.

وبعد مُطاردات قامت بها القوة الضاربة في مديرية المخابرات تمكنت من تحديد مكان المطلوب التلاوي الذي عَرَّف عن نفسه لعناصر القوة الضاربة بأنه عنصرٌ من "مكتب أمن المنية" وبعد ذلك قام بإطلاق النار باتجاههم فأصاب أحدهم بصدره إصابةً طفيفةً ليتم بعدها قتلهِ.
"ليبانون ديبايت"  




New Page 1