Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: تكريم العمداء اسعد طفيلي وسمير سنان ووليد جوهر في النبطية لمناسبة تسلمهم مهامهم الجديدة :::

أضيف بتاريخ: 15-04-2017

شبكة أخبار النبطية
كرمت جمعية تجار محافظة النبطية رئيس المجلس الاعلى للجمارك العميد أسعد طفيلي ، ونائب مدير عام أمن الدولة العميد سمير سنان، ورئيس جهاز أمن السفارات في لبنان العميد وليد جوهر ، وأقامت على شرفهم مأدبة عشاء تكريمية لمناسبة تسلمهم مهامهم الجديدة وذلك في مطعم التوتانغو في النبطية بحضور رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب الحاج محمد رعد ، النائب هاني قبيسي ، النائب عبد اللطيف الزين ، ممثل النائب ياسين جابر المحامي جهاد جابر ، المسؤول التنظيمي لحركة أمل في اقليم الجنوب الحاج باسم لمع ، رئيس شعبة الجنسية والجوازات في المديرية العامة للامن العام العميد الركن حسن علي أحمد ، مدير مكتب دولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري في المصيلح العميد الركن المتقاعد محمد سرور ، قائد سرية درك النبطية العقيد توفيق نصرالله ومساعده المقدم احمد علي احمد ، رئيس مكتب الجمارك في صيدا العقيد علي سبيتي ، رئيس مكتب أمن الدولة في النبطية الرائد طالب فرحات ، ممثل رئيس دائرة الجنوب الثانية في الامن العام في النبطية الرائد علي حلاوي النقيب علي نجم ،رئيس مكتب أمن السفارات في النبطية النقيب عباس عنيسي، امر مفرزة طواريء النبطية النقيب مصطفى قاووق ، رئيس مجلس الادارة المدير العام لمستشفى نبيه بري الجامعي الحكومي الدكتور حسن وزني ،رئيس غرفة التجارة والصناعة في صيدا والجنوب محمد حسن صالح ، رئيس الجمعية اللبنانية للارتقاء بالقدرات المحامي سعد الزين، مسؤول المهن الحرة في حركة أمل في اقليم الجنوب المهندس محمد ترحيني ، المنسق الاعلامي في النادي الحسيني في النبطية مهدي صادق ، ممثل رئيس بلدية النبطية الدكتور أحمد كحيل عضو البلدية المهندس حسان صفا ، المدير الاقليمي للدفاع المدني في محافظة النبطية حسين فقيه ، رئيس النادي الاهلي في النبطية محمد بيطار ، رئيس جمعية تجار الخضار والفاكهة في النبطية جهاد عبد الامير الدقدوق ، وقيادة حركة أمل في اقليم الجنوب ، مدير مكتب النائب قبيسي الدكتور محمد قانصو ، مدير مكتب النائب رعد علي قانصو ، رئيس بلدية زبدين محمد قبيسي ، رئيس بلدية كفررمان المحامي ياسر علي أحمد ورؤساء مكاتب الاجهزة والقوى الامنية في النبطية وشخصيات اعلامية وقضاة واقتصادية وتجارية ونقابية وحزبية وسياسية واجتماعية وبلدية واختيارية ورئيس جمعية تجار محافظة النبطية جهاد فايز جابر وأعضاء الهيئة الادارية للجمعية ، مدير مكتب المرجع الراحل السيد محمد حسين فضل الله في النبطية الحاج ماجد حمدان ، مدير عام التوتانغو في النبطية المهندس حسين حمادي ، وفاعليات .
افتتاحا النشيد الوطني اللبناني وترحيب وتقديم من الاديب والشاعر الجنوبي نائب المسؤول التنظيمي لحركة أمل في المنطقة الاولى محمد حسين معلم ، ثم القى رئيس جمعية تجار محافظة النبطية جهاد فايز جابر كلمة اشار فيها الى" ان أهم ما يجمع بيننا اليوم وفي هذا اللقاء الاخوي هو تقدير الانسان الذي يسكننا جميعا ، ذلك الانسان المتفاني في سبيل وطنه ومجتمعه وشعبه الذي تحكمه منظومة من القيم والفضائل التي تجعل منه قائدا رياديا في خدمة الارض والناس والكرامة ، من هنا كان خيارنا في جمعية تجار محافظة النبطية بتكريم نخبة من القادة الامنيين والعسكريين الذين بذلوا من تعبهم وأوقاتهم وصحتهم وراحتهم من أجل توفير الحد الادنى من الاستقرار الامني والاجتماعي وحتى الاقتصادي من خلال المواقع التي تداولوا عليها ، وهم لا يزالون في قمة عطاءاتهم وخدماتهم أمام ابناء وطنهم لا يفرقون بين طائفة وأخرى ولا بين منطقة وغيرها لانهم يؤمنون تمام الايمان بالمبدأ الذي أرساه امام الوطن والمقاومة سماحة الامام القائد المغيب السيد موسى الصدر بأن الحرمان لا دين له وبأننا سنبقى نعمل حتى لا يبقى محروم واحد أو منطقة محرومة من لبنان ، ولانهم ايضا مفطورون على خدمة الناس وتحصين أمنهم الاجتماعي والاقتصادي والثقافي والصحي الى جانب أمنهم العسكري الذي يتشاركون فيه مع شجاعة مقاومتنا البطلة وصمود شعبنا الابي لتتشكل الثلاثية الماسية " الجيش والشعب والمقاومة "، التي ركز دعائمها قائد التنمية والتحرير دولة الاخ الرئيس الاستاذ نبيه بري .
ثم تحدث باسم المكرمين رئيس المجلس الاعلى للجمارك العميد أسعد طفيلي فقال نلتقي بكم في قلعة الصمود والتصدي في مدينة الكرامة والاباء مدينة الامام الحسين ، مدينة النبطية التي منها كانت الشرارة الاولى للمقاومة عام 1983 ، نلتقي بكم وأنقل اليكم تحيات البقاع الواعد الذي كان رافد من روافد الجنوب البطل المقاوم بالشهداء والاضاحي والقرابين ، بكم نلتقي وأنا ازداد شرفا بالخدمة العسكرية في قوى الامن الداخلي التي أمضيتها في النبطية لمدة 6 سنوات قضيتها بينكم وكان لي قيد أنملة على مساعدة الذين قاموا بتحرير الجنوب ، أنظر الى النبطية واراها قد تغيرت من العام 2004 الى العام 2017 وأرى الفرق كبير بين الامس واليوم هناك نهضة عمرانية واقتصادية بفضل جهود التجار وبفضل سيف المقاومة الذي أبعد عنا التكفيريين والصهاينة الغزاة ، وكما كان للنبطية رجال علم وعلماء رفعوا من شأنها فانا في هذا الوطن وهذه المنطقة رزقنا الله برجال غيروا المعالم وهم الامام السيد موسى الصدر ودولة الرئيس نبيه بري وسماحة العلامة المجاهد السيد حسن نصرالله وبفضلهم كان زرع الاجساد في الارض وكان القطاف في ايار 2000 وهو التحرير .
ثم سلم النواب رعد ، قبيسي ، الزين وممثل النائب جابر يحيط بهم رئيس الجمعية جهاد فايز جابر دروعا تقديرية مقدمة من جمعية تجار محافظة النبطية للمكرمين الثلاثة العمداء طفيلي ، سنان ، وجوهر
شبكة أخبار النبطية
⁠⁠⁠⁠













































































































































































































 




New Page 1