Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: صراع بين حاروف والكفور على .... تــــــــول !!! :::

أضيف بتاريخ: 17-05-2017

شبكة اخبار النبطية
سجّل مخاتير واهالي بلدة حاروف اعتراضهم على عملية ضم تول الى بلدية الكفور عبر كتاب اعتراض رفعوه الى محافظ النبطية القاضي محمود المولى فيما قام وفد منهم بزيارة وزير الداخلية والبلدياتنهاد المشنوق و سلموه كتاب الاعتراض.
وتأتي عملية الاعتراض على إعتبار تول مزرعة يقطنها تكثر من 50 بالمئة من ابناء حاروف وتتداخل عقارية مع البلدة، اضافة الى مداخلها المشتركة مع حاروف التي كان ابناؤها يزرعون ارضها وتملكوا فيها ويستثمرون داخلها،
ووفق بيان الاعتراض، فإن المخاتير الذي يتكلمون بإسم ابناء حاروف، يعتبرون ان تول اقرب الى حاروف وعملا بالمادة الرابعة من القانون البلدي فإنه اذا وجد تداخل عقاري بين بلدتين متجاورتين ويوجد نسبة من اهلها تطلب الانضمام الى البلدية المجاورة فإنه يحق لها الانضمام وهذا يتوفر في بين حاروف وتول، وبالتالي يطالبون بضم تول التي تقع عند تخوم بلدة حاروف ومداخلهما مشتركة الى بلدية حاروف.شبكة تخبار النبطية
وطالب المخاتير المحافظ ووزير الداخلية بوقف كل الاجراءات الادارية التي تقوم بها بلدية الكفور، وضم تول لحاروف لرفع الغبن عنها والحرمان الانمائي والخدماتي التي تعانيه.






 




New Page 1