Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



::: تكريم الطلاب الفائزين في مسابقة paye league الدولية في الرياضيات برعاية الرئيس نبيه بري في الرادار :::

أضيف بتاريخ: 20-08-2017

شبكة اخبار النبطية
رعى رئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا بعضو كتلة "التنمية والتحرير" النيابية النائب علي بزي الاحتفال التكريمي الذي نظمته المستشارية الثقافية لسفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في لبنان في قاعة الاحتفالات الكبرى في مجمع نبيه بري الثقافي في الرادار المصيلح، تكريما للطلاب الفائزين في مسابقة paye league الدولية في الرياضيات التي اقيمت في طهران بين الثامن والعاشر من الشهر الحالي، بالتعاون مع مجمع نبيه بري الثقافي واتحاد بلديات الضاحية الجنوبية واتحاد بلديات الشقيف.
حضر الاحتفال الى بزي، المستشار الثقافي في سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في لبنان الدكتور محمد مهدي شريعتمدار، وزير الخارجية السابق الدكتور عدنان منصور، المسؤول التنظيمي لحركة "أمل" في الجنوب باسم لمع على رأس وفد من قيادة الاقليم، رئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس، رئيس المنطقة التربوية في محافظة النبطية اكرم ابو شقرا ممثلا بالاستاذ محمد مهدي، رئيس مجلس ادارة مؤسسات "امل" التربوية الدكتور رضا سعادة، رؤساء اتحاد بلديات الشقيف والضاحية الجنوبية وساحل الزهراني محمد جميل جابر، محمد ضرغام وعلي مطر، رئيس بلدية الغبيري معن الخليل، وفد من حركة التوحيد الاسلامي في طرابلس وفاعليات تربوية وسياسية ودينية.
استهل الاحتفال بآي من الذكر الحكيم للمقرىء محمد الشامية، ثم النشيدان الوطني اللبناني ونشيد الجمهورية الاسلامية الايرانية.
بعدها القى المشرف التربوي على الفريق اللبناني المشارك في المسابقة حيدر سلمان كلمة شرح فيها اهمية مشاركة لبنان في هذه المسابقة شاكرا للجمهورية الاسلامية الايرانية والمستشارية الثقافية تقديم التسهيلات كافة للطلاب اللبنانيين لمشاركتهم في المسابقة.
بعدها القى ضرغام كلمة شكر فيها للرئيس بري وللمستشارية الثقافية الايرانية رعايتهما العلم والتفوق والابداع مهنئا الطلاب الفائزين.
كما القى جابر كلمة توجه فيها بالشكر للرئيس بري لرعايته الدائمة "لكل ما من شأنه ان يسهم في تحقيق تنمية الارض والانسان"، شاكرا للمستشارية الثقافية في الجمهورية الاسلامية الايرانية مبادراتها في تكريم هذه الكوكبة من المبدعين والمتفوقين.
بعدها، القى سعادة كلمة هنأ فيها الطلاب على انجازاتهم، معتبرا ان "المدخل الحقيقي لبناء المستقبل يكون من خلال العلم والتربية، وان مقياس قوة الامم يكون من خلال الاستثمار على البحث العلمي"، شاكرا للجمهورية الاسلامية وللمستشار الثقافي في سفارتها في لبنان الدكتور محمد مهدي شريعتمدار مبادرتهما التكريمية للمتميزين والمبدعين، منوها بالانجازات العلمية التي تحققها الجمهورية الاسلامية في ايران.
شريعتمدار
بدوره شكر شريعتمدار الرئيس بري على المسارعة في تلبية طلب المستشارية الثقافية لرعاية هذا اللقاء التكريمي، معتبرا ان "هذه الالتفاتة الكريمة من الرئيس بري ان دلت على شيء انما تدل على مدى اهتمامه الكبير واحتضانه ورعايته للطاقات العلمية والابداعية في لبنان".
وقدم شريعتمدار شرحا مفصلا عن مسابقة payaleague الدولية في الرياضيات واهميتها في تسليط الضوء على الطاقات العلمية والابداعية للشباب في العالم وتشجيعها نحو المزيد من الخلق والتميز والابداع، لافتا الى ان "مثل هذه الانشطة ومنها هذا النشاط التكريمي اليوم لهؤلاء المتميزين تسهم في تعزيز جسور التواصل العلمي والثقافي بين لبنان وايران وتعزز عرى الصداقة بين البلدين".
وهنأ في كلمته اللبنانيين بالانتصارات التي تحققت في شهر تموز واخرها انجاز تحرير جرود عرسال من الجماعات الارهابية، وذلك من خلال ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة.
وختم شريعتمدار كلمته بالتاكيد على "استعداد المستشارية الثقافية في لبنان للتعاون مع كافة المؤسسات التربوية والثقافية اللبنانية بما يخدم مصلحة الانسان في البلدين الصديقين". معتبرا ان "مثل هذه اللقاءات ستشكل فاتحة خير لتجارب ناجحة في المستقبل"، مؤكدا ان "ارض العالم حسن كامل الصباح ورمال رمال وارض العلماء والشهداء هي على اتم الاستعداد لمواصلة طريق النجاح".
بزي
واختتم الاحتفال بكلمة راعي الاحتفال الرئيس بري ممثلا بالنائب بزي الذي استهل كلمته بالقول: "شرفني دولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري شرف تمثيله والقاء كلمته في هذه المناسبة، واعلن بداية باسم دولة الرئيس نبيه بري رئيس حركة أمل عن تبني الحركة الطلاب الفائزين طيلة فترة تحصيلهم العلمي، شرط حفاظهم على التميز والتفوق والابداع والطلاب هم: موسى ابراهيم وزنة من ثانوية الشهيد حسن قصير، احمد يوسف جمعة من مدرسة حبوش الدولية وأحمد احمد جمعة من جمعية المبرات الخيرية ثانوية الكوثر".
اضاف بزي: "للطلاب المكرمين نقول: عليكم ان تتذكروا ان لكم اخوة سبقوكم في نيل جوائز في الحرية والسيادة والشهادة والمقاومة، وصنعوا لنا عزتنا وكرامتنا وعناوين قوتنا، ولا يسعنا في هذا المجال الا التنويه بجهود المستشارية الثقافية الايرانية لجهة بناء جسور التواصل العلمي والانساني، وان نقدر الدور الكبير الذي تلعبه الجمهورية الاسلامية الايرانية في مواجهة كل التحديات التي تواجه امتنا على مختلف الصعد".
اضاف: "تعلمنا من مدرسة الامام القائد السيد موسى الصدر ان الثقة بالنفس مطلوبة شرعا واخلاقا، من اجل الاستمرار وتحقيق الانجازات ومن اجل الارتقاء نحو الافضل، هكذا تعلمنا على تراب الجنوب من كل الاسماء الجميلة التي تستظل السهل والجبل بان نقول للغاصبين لن تمروا الارض لنا وستبقى لنا".
وتابع بزي: "ان التعليم والمثابرة هو جواز سفر الانسان نحو الغد ونحو المستقبل، لقد انعم الله علينا بالعقل، وليس المطلوب اكثر من شيء واحد، هو استخدام ما شرفنا به الله وهو العقل والمنطق".
وقال: "مهما بلغنا من علم ومعرفة ونجاحات، كل ذلك لا قيمة له ولا يستقيم اذا لم نحسن استخدام ما تعلمناه لمصلحة اوطاننا وانساننا، وها هي الجمهورية الاسلامية الايرانية وبفضل الاستثمار على العلم والمعرفة اصبحت بابا من ابواب العلم والكرامة الانسانية وركيزة اساسية من ركائز المقاومة في المنطقة".
وختم بزي: "اننا في لبنان معنيون اليوم جميعا بمواجهة كل الظواهر العدوانية بدءا من العدوان الصهيوني الى العدوان الارهابي التكفيري، فتحية لشهداء المقاومة الذين انجزوا تحرير جرود عرسال والتحية للجيش اللبناني الذي سوف يستكمل باذن الله تحرير ما تبقى من ارض لا تزال تحت الاحتلال الارهابي وهذا التحرير الذي سيتحقق يأتي ليؤكد على صلابة ونجاعة المثلث الماسي الجيش والشعب والمقاومة، وحده يحمي لبنان ويحصنه في مواجهة كل اشكال العدوان".
بعدها منح بزي ومدير مجمع نبيه بري الثقافي الزميل علي دياب شريعتمدار درعا تقديرية، كما قدم مسؤول مكتب الشؤون البلدية والاختيارية في حركة امل اقليم الجنوب محمد عواضة درعا تقديرية لشريعتمدار باسم قيادة الاقليم.
واختتم بحوار ادارته الزميلة الاعلامية سوزان الخليل مع الطلاب الفائزين، عرضوا خلاله تجربتهم مع التميز في مسابقة
شبكة اخبار النبطية




























 




New Page 1